اعلان

بوتين يغار علي معشوقتة


يحمل غلاف مجلة «فوغ» الروسية لعدد يناير / كانون الثاني 2011 صورة لاعبة الجمباز الإيقاعي الأولمبي ألينا كباييفا (27 عاما) مرتدية فستانا ذهبيا من دار «بالمين» الفرنسية قيمته 33 ألف دولار وهي تضع يديها على وركيها.




وأثارت رئيسة تحرير المجلة، فكتوريا دافيدوفا المعيّنة حديثا، الجدل بهذا الاختيار الذي قالت صحيفة «ديلي تليغراف» البريطانية إنه سيغضب رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين (58 عاما). والسبب في هذا نفيه بشدة تقارير صحافية قالت إنه هجر زوجته لودميلا، التي انجبت له ابنتين، من أجل عيون ألينا كباييفا رغم أنها تصغره بـ31 عاما.



ولا يوجد دليل ملموس على أن بوتين يرتبط عاطفيا بألينا التي تتمتع أيضا بعضوية مجلس النواب «الدوما» عن «حزب روسيا المتحدة» الحاكم الذي يتزعمه بوتين نفسه. لكن الألسن - خاصة في المجتمع المخملي - ظلت تلوك مقولة إنها عشيقته، وصار هذا هو الموضوع المفضل في جلسات القيل والقال في المجتمع الروسي عموما.
والواقع أن الإشاعة ليست جديدة. فقد بدأ تداولها في العام 2008 عندما نشرت صحيفة روسية، يملكها الأوليغارك الملياردير ألكسندر ليبيديف، مقالا نقل عن «مصدر موثوق به» إن علاقة شخصية حميمة تجمع رئيس الوزراء بالرياضية السياسية ألينا. ويذكر أن ليبيديف أغلق صحيفته بعيد نشر المقال قائلا إنها أخفقت تجاريا. لكن الانطباع العام كان هو أنه أغلقها على سبيل ترضية بوتين الغاضب. 



وتأجج لهب الإشاعة في وقت لاحق بعدما زعم عدد من أصحاب المدونات الشخصية على الإنترنت «بلوغرز» أن ألينا أنجبت طفلا من رئيس الوزراء. واضطر هذا الأخير لإصدار «نفي قاطع». وقال إنه «لا توجد كلمة حقيقية واحدة في هذه المزاعم». ورفض ناطق باسم ألينا التعليق على الأمر الذي قيل إنها نفسها وصفته بأنه «هراء».
ويلاحظ المراقبون إن لودميلا، زوجة بوتين، صارت لا تشاهد في معيته في المناسبات العامة خلال السنوات القليلة الماضية، وأرجع هو السبب في هذا لمشاغل عملها الكثيرة. ويذكر أنه تزوج لودميلا، وهي مضيفة جوية سابقة، في 1983... نفس العام الذي ولدت فيه ألينا!






مجموعات Google
سجلي إيملك هنا يصلك كل جديد المجموعة:    
















0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...